واحة الروائع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نتشرف بتسجيلك ونتمنى لك اوقاتا مفيدة ورائعة
شكرا
ادارة المنتدى
واحة الروائع

شريط الإعلانات ||

لتستمتعوا بالمنتدى اكثر استخدموا متصفح اكسبلورر
.

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» الازمة الاقتصادية
الثلاثاء يناير 07, 2014 8:22 am من طرف حاتم السحيمات

» اكبر خمس اخطاء في التاريخ
السبت فبراير 16, 2013 1:57 am من طرف حسين الدرادكة

» قلوب بحاجة الى ..... delete
الجمعة أغسطس 10, 2012 1:33 am من طرف rbbe sahel amre

» الاقلام العملاقة...
الجمعة أغسطس 10, 2012 1:31 am من طرف rbbe sahel amre

» سر ألوان الفراشات
الخميس أغسطس 09, 2012 5:14 am من طرف حسين الدرادكة

» قلب يُخجِل من حوله ..
الخميس أغسطس 09, 2012 5:12 am من طرف حسين الدرادكة

» برنامج الصائم...
الأربعاء أغسطس 08, 2012 11:44 pm من طرف حسين الدرادكة

» الإعجاز العلمي في القرآن الكريم
الخميس يونيو 07, 2012 12:42 am من طرف rbbe sahel amre

» الاعجاز اللغوي والبياني في القرأن الكريم
الخميس يونيو 07, 2012 12:40 am من طرف rbbe sahel amre

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ الخميس أكتوبر 06, 2011 1:52 am


    موجوع يا قلبي

    شاطر

    ايمان العقرباوي

    عدد المساهمات : 16
    تاريخ التسجيل : 09/04/2011
    العمر : 30
    الموقع : الاردن

    موجوع يا قلبي

    مُساهمة من طرف ايمان العقرباوي في الأحد مارس 11, 2012 11:55 pm

    استيقظت في صباح يوم مغرد مشرق يداعبه نسيم الربيع,تناولت شيئا من قهوتها,وهبت الى صندوق ملابسها لتنتقي اجمل ثيابها..تارة تحتار بين الاحمر والاخضر وتارة بين الازرق والابيض,فهي تريد ان تبارك الربيع بقدومه ولكن هناك شئ ما زال ينقصها لاكتمال فرحتها صديقتها فاسرعت لمكالمتها كي تشاركها فرحتها في هذا اليوم الحنون
    اما الان فكل شئ اصبح جاهزا لان تستقبل ضيفها الغالي على قلبها الذي كل ما يزورها يشعرها بانها اجمل طفلة بريءة على هذا الكون الشاسع فلا يبخل عليها بما يحمل بجعبته,اقبل عليها بباقات منسقة من اجمل الورود وموسيقى مفعمة بصوت العصافير
    ومرت الساعات معها كانها دقائق وحان وقت الرجوع الى البيت كي تروي لنور عينيها والغالية على قلبها والدتها كيف قامت بواجب ضيفها
    وفجأة
    تدق امها الباب فقد حان وقت الدواء,وقتها ادركت انها كانت تحلم حلم مستحيلا,فهي مقعدة عاجزة مريضة فاقدت البصر لم يتجاوز عمرها السبعة اعوام

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 17, 2018 3:18 am